Search
Close this search box.

آخر الأخبار

دول الاسكندنافية هي الأسعد. تعرف على البلدان السعيدة في العالم

العاصمة الفنلندية هلسنكي

رغم الحروب والمآسي والخسارئرة الفادحة في الأرواح و تنامي مشاعر عدم اليقين .. رغم ذلك يبقى هناك ومضات إنسانية سارة، فممارسات العطاء آخذة بالتصاعد عالميًا.

هذه إحدى نتائج تقرير السعادة العالمي الرئيسة، الذي تنشره شبكة حلول التنمية المستدامة التابعة للأمم المتحدة، المستندة إلى بيانات المسح العالمية من الناس في حوالي 150 دولة.

بمناسبة الذكرى العاشرة على صدوره، بحث التقرير عن السعادة حول العالم، وعن أكثر الدول سعادة، وتلك التي حلّت في أدنى مستوى، وما بينهما، كما أورد العوامل التي تساهم بمزيد من السعادة.

\\\\\\\"\\\\\\\"

ورغم كل ما مرّ به العالم جراء جائحة \\\\\\\”كوفيد-19\\\\\\\” على مدار عامين، غير أن التقرير كشف عن أمر غير متوقع.
وقال جون هيليويل، أحد المحررين المؤسسين الثلاثة للتقرير، لـCNN: \\\\\\\”تمحورت المفاجأة الكبرى حول التنامي الكبير، والعالمي، وغير المنسّق، للعطاء بأشكاله الثلاثة التي طرحها استطلاع غالوب العالمي\\\\\\\”.

وأشار هيليويل، الأستاذ الفخري بكلية فانكوفر للاقتصاد في جامعة كولومبيا البريطانية، إلى أنّ التبرع للجمعيات الخيرية، ومساعدة الغرباء، والعمل التطوعي، كلها أمور ازدادت بقدر كبير جدًا في جميع دول العالم، مضيفًا: \\\\\\\”لا سيّما مساعدة الغرباء خلال عام 2021، وذلك مقارنة مع ما قبل الجائحة، أو عام 2020\\\\\\\”.

\\\\\\\"\\\\\\\"

والأكيد أن العطاء يحتل المرتبة الأولى في الذهن، مع الاستجابة التي أظهرها العالم ردًا على الغزو الروسي لأوكرانيا. لكن قبل الدخول في كيفية تأثير هذا الصراع العالمي المتزايد على السعادة، دعونا نلقي نظرة على الدول التي ساد شعور السعادة فيها عام 2021.

للسنة الخامسة على التوالي، تتصدّر فنلندا قائمة أسعد دولة في العالم، وفقًا لتصنيفات تقرير السعادة العالمي الذي يعتمد بشكل كبير على التقويمات الحياتية لاستطلاع غالوب العالمي.

وسجلت الدولة الاسكندنافية وجيرانها الدنمارك، والنرويج، والسويد، وأيسلندا درجات جيدة جدًا في المقاييس التي يستخدمها التقرير لشرح النتائج التي توصّل إليها، وهي: متوسط ​​الحياة الصحية المتوقع، والناتج المحلي الإجمالي للفرد، والدعم الاجتماعي في أوقات الاضطرابات، والفساد المتدني، والثقة الاجتماعية المرتفعة، والكرم في المجتمع حيث يعتني الناس ببعضهم، والحرية في اتخاذ قرارات الحياة الرئيسية.
وحلّت الدنمارك بالمرتبة الثانية في تصنيفات هذا العام، تليها أيسلندا في المرتبة الثالثة. أما السويد والنرويج فحلّتا تباعًا في المركزين السابع والثامن.

\\\\\\\"\\\\\\\"

وصُنّفت كل من سويسرا، وهولندا، ولوكسمبورغ تباعًا في المراكز الرابعة والخامسة والسادسة، وأتت إسرائيل تاسعًا، تليها نيوزيلندا بالمركز العاشر.

وأجريت استطلاعات الرأي لهذا العام التي تستند إلى تصنيفات السعادة قبل الغزو الروسي لأوكرانيا بفترة طويلة. وتقع كل من أوكرانيا وروسيا في النصف السفلي من التصنيف العالمي للسعادة في تقرير عام 2022، حيث تحل أوكرانيا في المرتبة 98، وروسيا في المرتبة 80.

أما أفغانستان فتحتل المرتبة 146 أي أدنى مرتبة في تقرير عام 2022، \\\\\\\”وهو تذكير صارخ بالضرر المادي والمعنوي الذي تسببه الحرب لضحاياها الكثر\\\\\\\”، وفقًا لما جاء على لسان جان إيمانويل دي نيفي، محرر تقرير آخر، في بيان صحفي.

وأمل بأن يستمر عامل العطاء بجميع أشكاله بالارتفاع خلال عام 2022 وما بعده.

أسعد دول العالم لعام 2022
فنلندا
الدنمارك
آيسلندا
سويسرا
هولندا
لوكسمبورغ
السويد
النرويج
إسرائيل
نيوزيلندا
النمسا
أستراليا
إيرلندا
ألمانيا
كندا
الولايات المتحدة
المملكة المتحدة
جمهورية التشيك
بلجيكا
فرنسا

CNN

المزيد من الاخبار

Add New Playlist