Search
Close this search box.

آخر الأخبار

زعيم SD يتهم الحكومة بالاستسلام للتهديدات و بيلستروم يقول: لا يمكننا التجاهل

SVT

اتهم زعيم حزب SD، جيمي أكيسون، الحكومة بالاستسلام لابتزاز و التهديدات التي تصدر عن مجموعات إرهابية ضد السويد، عندما قررت إعادة النظر في نظام قانون العام.

من جهته أكد وزير الخارجية توبياس بيلستروم، أن التهديدات الإرهابية الموجود ضد السويد الآن، هي التي تدفع بالحكومة الى إعادة النظر في القانون المعمول به الآن.

يضيف بيلستروم في حديث له للتلفزيون السويدي SVT، انه “لا يمكننا تجاهل تنفيذ الإجراءات الملائمة، في وقت يتعرض فيه أمن المملكة للخطر”.

على الرغم من ذلك، يرى زعيم حزب SD جيمي أكيسون، الأمور بطريقة مختلفة، حيث انتقد الحكومة لاستجابتها لضغوط العالم الإسلامي أثناء التحقيق في التغييرات التي تم اقتراحها على القانون. ويشير أكيسون إلى أن هذا التوجه قد يؤدي إلى تقييد حرية التعبير.

جاء ذلك خلال خطاباً أدلى به زعيم حزب ديمقراطيو السويد SD، مشيراً في الوقت نفسه الى ان السماح بتغيير قانون النظام العام، بناءً على ابتزاز و التهديدات، ليس مقبولاً.

يعترف توبياس بيلستروم بأن جيمي أكيسون يعبر عن وجهة نظره بخصوص حرية التعبير، ولكنه يرى أنه في ظل الظروف الحالية التي تواجهها البلاد، يجب أن يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة.

أما بالنسبة للتأثيرات المحتملة لتغيير هذا القانون، فإنه سيؤدي إلى تغيير في قواعد حرق القرآن، وهو أمر لا يمكن تحقيقه في الوقت الحالي.

ويخلص بيلستروم، إلى أن هناك فجوة تحتاج إلى معالجتها بين القيود الحالية على حرية التعبير وبين الإجراءات المقترحة، وهو أمر يستحق مناقشة جادة في السياق الراهن.

المصدر: SVT

المزيد من الاخبار

Add New Playlist