Search
Close this search box.

آخر الأخبار

وزيرة المناخ والبيئة للسويديين: توقفوا عن شراء أقراص اليود فلا حاجة لها

Foto: TT

أكدت المديرة العامة للهيئة السويدية للسلامة الإشعاعية نينا كرومنير عدم وجود حاجة لتدابير وقائية في السويد لو حدث تسرب إشعاعي من محطات الطاقة النووية في أوكرانيا، لأن المسافة كبيرة جداً، و تصل ما بين 80 و 150 ميلاً. وتضيف كرومنير، في مؤتمر صحفي قبل قليل “لا داعي لشراء أقراص اليود، فلا حاجة لها”. وفق ما نقل عنها SVT.

في تصريحها تقول كرومنير انه “لا توجد حتى الآن مستويات إشعاع مرتفعة تم الإبلاغ عنها في أوكرانيا أو أي بلدان أخرى حولها. نحن نتلقى المعلومات باستمرار بطرق مختلفة ومن خلال نظام الوكالة الدولية للطاقة الذرية”، وكل الأمور بخير.

ووفقاً أنيكا ستراندهل وزيرة المناخ و البيئة، فإن هيئة السلامة الإشعاعية لها دور مهم كسلطة استشارية في الدفاع الشامل عن السويد، عندما يتعلق الأمر بتقييم الحاجة إلى تدابير الحماية في البلاد.

وتقول ستراندهل: يمكنكم التوقف عن شراء أقراص اليود، لن يكون لها أي تأثير في حال وقوع حادث في أوكرانيا. هذه هي رسالتنا اليوم. و لدينا تواصل يومي بين الحكومة وهيئة السلامة حول هذه المسألة، يمكنكم الشعور بأمان.

واعتبرت كرومنير أن الوضع في أوكرانيا مازال تحت السيطرة، مشيرة إلى أن “هناك أربع محطات للطاقة النووية تحوي 15 مفاعلاً قيد التشغيل في البلاد تبعد من 800 إلى 1500 كيلومتر عن السويد. ويمكن لأي حادث أن تكون له عواقب وخيمة محلياً، لكن ليس في السويد بسبب البعد الجغرافي”.

يذكر انه وبعد بدء الغزو الروسي لأوكرانيا بدء المواطنين السويديين في شراء أقراص “اليود” بكثرة حيث بلغت حجم المببيعات %38000 بحسب تقارير سابقة لصحيفة سيدسفينسكان. وكما يعتقد البعض فان تناول اليود يقلل خطر الإصابة بسرطان في حالة حدوث ضربات نووية أو حرب نووية تبدأها روسيا على أثر الغزو الروسي لأوكرانيا.

 

المزيد من الاخبار

Add New Playlist