Search
Close this search box.

آخر الأخبار

الملياردير إيلون ماسك يتراجع عن شراء تويتر ويتحدث عن الاسباب

أعلن الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، تراجعه عن شراء منصة تويتر بحجة فشل مالكي تويتر تقديم معلومات كافية عن عدد الرسائل غير المرغوب فيها والحسابات المزيفة.

وفقاً لما صرح به إيلون ماسك والذي أدى الى إلغاء صفقة بقيمة 44 مليار دولار، يعود السبب الى ما سماه بالخروقات في عقد الاندماج التي قام بها الطرف الاخر وعدم الكشف عن كل الحقائق. لتكون خاتمة لملحمة طويلة بدءت بقرار الرجل الأثرى في العالم في ابريل/نيسان الماضي.

من جانبها أكدت شركة تويتر ان تنوي اتخاذ اجراءات قانونية ضد قرار تراجع ماسك. ويواجه الاخير بندا جزائيا لفسخ العقد، يترتب عليه دفع مبلغ مليار دولار، ودعوى قضائية محتملة بسبب الانسحاب.

وكان قد صرّح إيلون ماسك في مايو/ أيار أنّ الصفقة “معلقة مؤقتا”، لأنه كان ينتظر الحصول على بيانات حول عدد الحسابات المزيفة والمتطفّلة على تويتر.

وطلب ماسك من الشركة تقديم أدلّة على أنّ نسبة هذه الحسابات تشكّل أقلّ من 5 في المئة من مجمل المستخدمين.

وقال محامي إيلون ماسك في رسالة قدمها إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، إن تويتر فشل أو رفض تقديم هذه المعلومات.

وجاء في الرسالة: “تجاهل تويتر أحيانا طلبات ماسك، وأحيانا رفضها لأسباب تبدو غير مبررة، وفي بعض الأحيان ادّعى الامتثال بينما أعطى ماسك معلومات غير كاملة أو غير صالحة للاستعمال”.

وقال رئيس مجلس إدارة تويتر، بريت تايلور، إن الشركة ستتخذ إجراءات قانونية لضمان إتمام عملية الاندماج.

وكتب في تغريدة: ” يلتزم مجلس إدارة تويتر بإتمام الصفقة، بالثمن والشروط المتفق عليها مع السيد ماسك”.

بعد إعلان ماسك هذا تراجعت أسهم شركة تويتر بنسبة 7 في المئة في تداولات البورصة.

المصدر: bbc.com

المزيد من الاخبار

Add New Playlist