Search
Close this search box.

آخر الأخبار

بعد مشكلة التدقيق الأمني .. أرلاندا تعاني مجدداً وهذه المرة من عمليات فحص جوازات السفر

Foto: JOHANNA HANSSON

ما كادت ان تنتهي أزمة الطوابير الطويلة جراء الفحوصات الأمنية في مطار أرلاندا الدولي، حتى بدءت مشكلة أخرى، تسببت اليوم بفوضى كبيرة مما ادى الى حرمان بعض المسافرين من رحلاتهم.

وقالت إيلين لورين المتحدثة الصحفية في شركة سويدافيا التي تدير مطار أرلاندا، ان هناك الكثير ممن يسافرون في الصيف وهذا يتسبب في تكوين طوابير طويلة بشكل دوري.

المطار الذي يعني منذ بداية شهر يونيو من فوضى و طوابير طويلة على نقاط الفحوصات الأمنية، والتي عولجت جزئياً بفتح مبنى جديد للمسافرين و إصدار إرشادات بشأن عدم الوصول مبكراً، انتشرت الطوابير في أجزاء أخرى من المطار.

وبحسب مصادر من المطار، فقد أدت فترات الانتظار الطويلة في مراكز تدقيق جوازات السفر والتي يجب على المسافر المرور بها، الى تشكل طوابير كادت ان تتسبب في حرمان الكثيرين من رحلاتهم.

وأضافة إيلين لورين، ان ما يحدث في مراكز تدقيق جوازات السفر الان، من الممكن ان يحدث في كل أجزاء المطار، لذلك من الأفضل ان يبقى المسافر على اطلاع دائم لاخر التطورات من شركة الطيران الخاصة به.

وذكرت لورين ان قسم تدقيق جوازات السفر، هي من مسؤولية الشرطة، ومع ذلك لوحظ ان بعض المسافرين يتأخرون عن رحلاتهم.

هذا وكانت مشكلة تسجيل وصول الأمتعة لشركة الطيران النرويجية في مطار أرلاندا قد تسببت اليوم الاثنين بتأخر الكثير من المسافرين عن رحلاتهم.

المصدر: expressen.se

المزيد من الاخبار

Add New Playlist